وهم سبق الرؤية

وهم سبق الرؤية

  |   علوم

هل حدث معك موقف في يوم من الأيام، وأحسست أنَّك مررت به من قبل، أو أنَّه موقف أو مكان مألوف، حتى لو كنتَ في هذا المكان لأول مرة؟ غالبًا حدثت معك؛ لأنَّها تُصيب حوالي 70% من الناس، هذه الحالة تسمى((Déjà vu “دَيْچاڤو”.
في البداية ما معنى كلمة (Déjà vu)؟

كلمة ((Déjà vu هي كلمة فرنسية تعني “تمت مشاهدته سابقًا” أو بالإنجليزية “already seen”،
و(Déjà vu) هو الإحساس الذي يراود الشخص بأنَّه عاش، أو رأى الموقف سابقًا.

مازال الباحثون والعلماء يبحثون عن أسباب هذه الحالة، ولا يوجد إلى الآن تفسيرٌ علمي دقيق، أو حلٌّ كامل يشرح هذه الحالة، ولكنْ يوجد الكثير من الدراسات التي من الممكن أنْ توضِّح بعض أسباب هذه الحالة.

أحد هذه الدارسات نشرها موقع Journal of Neurons & disease)) تُظهِر أنَّ حالة (Déjà vu) تزداد أكثر عند المراهقين‘ والشباب.
يعتقد بعض العلماء أنَّ هذه الحالة مرتبطة بالناقلات العصبية، مثل: الدوبامين الذي يكون بدوره مرتفعًا عند المراهقين والشباب، هذه النظرية لاقت رواجًا بعد الحالة الغريبة التي أصابت طبيبًا؛ حيث إنَّه مَرَّ بهذه الحالة لمرات عديدة بعد تناوله أدوية (amantadine و phenylpropandamine)،وهي أدوية تحارب الإنفلونزا، وتُزيد من نشاط الدوبامين في الدماغ، وتوقف الظهور المتتالي للحالة عند توقفه عن تناول هذه الأدوية…
هذه أحد النظريات، ويوجد غيرها الكثير التي تضع أسبابًا لهذه الظاهرة، لكنْ أكتفي بمثالٍ واحدٍ اليوم.

إعداد: إبراهيم عثمان

مقالات ذات صلة

لا يوجد تعليقات

كتابة تعليق