مفارقة فيرمي

مفارقة فيرمي

  |   فلك

هل نحن وحيدون في هذا الكون ؟؟!

يقدر عمر الكون بنحو 13.82 مليار سنة والأرض حوالي 4.5 مليار سنة، وهذا يُعتبر وقت كافي لظهور حياة في مكان ما في الكون، ولكن أين الآخرون ؟!
كان من المفترض أن يكون هناك حضارة أكثر تقدماً منا وتحاول إرسال إشارات للتواصل معنا أو إرسال سفن فضائية إلينا، ولكن هذا لم يحدث ولذلك وجدت مفارقة فيرمي، والتي تسعى إلى الإجابة على سؤال: أين هم الغرباء أو الكانئات الفضائية؟


ففي عام 1950، قام الفيزيائي الإيطالي إنريكو فيرمي بنشر بحثه الخاص عن ذكاء خارج الأرض والذي كان يقول فيه : أن أي حضارة تملك تكنولوجيا صواريخ متواضعة وحوافز إمبراطورية مبالغ فيها يمكنها استعمار مجرة بأكملها بسرعة جنونية.


ولكن الكون واسع وقديم بشكل لا يصدق، فكما ذكرت سابقاً أن عمر الكون 13.82 مليار سنة ويبلغ قطر الكون 92 مليار سنة ضوئية (ويكبر بوتيرة سريعة مع مرور الزمن)، فهذا من شأنه أن يعطي الحضارات الغريبة متسع من الوقت للانتشار، ولكن بعد ذلك سيكون عليهم عبور حاجز المسافة الكوني ليذهبوا بعيداً جداً في الفضاء.


في نوفمبر 2013 باستخدام بيانات من تليسكوب كيبلر الفضائي، اُكتشف أن واحداً من خمس نجوم شبيهة بشمسنا لديها كوكب بحجم الأرض يدور في منطقة صالحة للسكن بالقرب من نجمه، حيث يمكن أن يكون الماء فيها سائلا، هذه المنطقة ليست بالضرورة أن تكون مؤشرا على وجود حياة؛ فهناك عوامل أخرى ضرورية مثل الغلاف الجوي.


بعد ذلك وجدت تقنية تسمى التحقق بالتعددية وهي نظرية تفترض أساسا أن النجم الذي لديه أجسام عديدة تعبر أمامه أو يجذبها إليه؛ سيكون لديه كواكب، على عكس النجوم، وفي عام 2014 قالت ناسا أنه باستخدام هذه الفرضية ستسرع وتيرة اكتشاف كواكب خارج المجموعة الشمسية، ولكن أحد التحديات هو أن الكواكب الخارجية بعيدة جداً فيبدوا أنه من المستحيل إرسال مسبار لاكتشافها، وحتى داخل نظامنا الشمسي، نحن لم نتفقد كل المواقع المحتملة للحياة ( فزيارة المريخ هي أحد طموحاتنا الآن وستعتبر أكبر أخطر رحلة فضائية على مر التاريخ).


تقدر احتمال وجود حياة ذكية بمعادلة دريك وصيغة المعادلة:
N = R* × fp× ne × fl × fi × fc × L
بحيث:
N = عدد الحضارات فى مجرة درب التبانة التي يمكن استقبال إشاراتها الكهرومغناطيسية.
*R = معدل تكوين نجوم صالحة لتطوير حياة ذكية.
FP = نسبة النجوم الخاص بالأنظمة الكوكبية .
ne = عدد الكواكب فى كل نظام شمسي، لها بيئة صالحة للحياة.
FL =نسبة الكواكب المناسبة، والتي ظهرت عليها الحياة فعليا.
fi = نسبة الحياة على الكواكب، والتي تطورت لحياة ذكية.
FC = نسبة الحضارات التي طورت تكنولوجيا تطلق إشارات لتكشف عن وجودها.
L = طول المدة الزمنية التي أطلقت فيها الحضارات هذه الإشارات ليتم كشفها.
ولكن لا يوجد أي من هذه القيم معروفة بقدر من اليقين حتى الآن، مما يجعل التوقعات صعبة بالنسبة لعلماء الأحياء الفلكيين.
أشارت دراسة في عام 2011 ، أن الأرض يمكن أن تكون طائر نادر بين الكواكب.
استغرق الأمر 3.5 مليار سنة لتطور حياة ذكية، وقال باحثون من جامعة برينستون، أن هذا قد أخذ الكثير من الوقت والحظ ليحدث.
والتفسيرات الأخرى لمفارقة فيرمي تشمل على، وجود غرباء يتجسسون على الأرض، يتجاهلونها تماما، قاموا بزيارات إليها قبل بزوغ الحضارة، أو ربما يزورونها
بطريقة لا يمكننا كشفها.

 

تحرير: شاكر هنداوي

المؤلف - TheRecap

مجلة علوم عربية، أسسها طلاب كلية الطب بجامعة بنها وجامعات أخرى. تهدف إلى نشر الثقافة العلمية، والإحاطة بكل ما هو جديد في مجالات العلوم الطبية والطبيعية المختلفة والتكنولوجيا.