الاضطراب الوجداني ثنائي القطب

الاضطراب الوجداني ثنائي القطب

  |   طب

هل تعاني من تقلب المزاج على فترات طويلة؟
من الممكن أن تكون مصابا بالاضطراب الوجداني ثنائي القطب bipolar disorder، إنه مرض عقلي أسبابه جزء منها جيني ويعمل على إظهارها العامل البيئي.

هذا المرض يتميز بتناوب فترات من الكآبة مع فترات من الابتهاج الغير طبيعية التي تختلف عن الشعور بالبهجة الطبيعي؛ حيث تؤدي بالشخص لفعل تصرفات متهورة وغير مسؤولة يعتقد أن أكثر الناس إبداعا هي المصابة بهذا الاضطراب، ويكون أكثر شيوعا لدى النساء، يحتاج هذا الشخص للعلاج السلوكي المعرفي وعلاج التنظيم العائلي “العامل البيئي”، بالاضافة إلى الدواء الذي له أهمية كبيرة.

وفي حالة الاكتئاب الشديد الذي لا تنفع معه الأدوية يستخدم العلاج بالصدمات الكهربائية، ومن العلاجات الأخرى الوخز بالابر والأوميجا 3 ، هذا المريض أكثر عرضة للانتحار من غيره؛ حيث أظهرت التقارير أن 1 من ضمن 3 أفراد مصابين قد حاولوا الانتحار، ويصاب 4 بالمئة من الناس بهذا الاضطراب على نطاق واسع من حياتهم ودعونا نذكركم أنه بدون العامل البيئي لا يظهر هذا المرض، لذلك لنكن حريصين مستقبلا على بناء أسر هادئة سوية.

المؤلف - TheRecap

مجلة علوم عربية، أسسها طلاب كلية الطب بجامعة بنها وجامعات أخرى. تهدف إلى نشر الثقافة العلمية، والإحاطة بكل ما هو جديد في مجالات العلوم الطبية والطبيعية المختلفة والتكنولوجيا.